التخطي إلى المحتوى

كشف الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني  عن تسليم طلاب الصف الأول الثانوي شريحة اتصال بالإنترنت «sim card» قبل أداء الامتحانات التجريبية الثانية في مارس الجاري، والتي سيتم أجراؤها باستخدام أجهزة التابلت، وذلك في حال عدم جاهزية الشبكات بالمدارس خلال فترة الامتحانات، ولضمان توصيل الأجهزة بشبكة الإنترنت.

حيث صرح شوقي عبر صفحته الشخصية: «رصدنا جدلاً كبيراً بسبب أن امتحان شهر مارس التدريبي للصف الأول الثانوي سيكون إلكترونياً رغم الإعلان عن ذلك منذ يناير الماضي، وقد عبر البعض عن تخوفهم من عدم جاهزية البنية التحتية في بعض المدارس».

مضيفا انه يجب تجربة النظام الإلكتروني للامتحانات قبل شهر مايو، مؤكدا انه لا داعي للقلق والخوف فكل شيء مدروس والعمل يجري على قدم وساق، مشددا أن نظام الامتحان الجديد لن يكون به غش ولا تسريب مطلقا، لأن الامتحان ليس به عنصر بشرى نهائيًا.

 

التعليقات