التخطي إلى المحتوى

صرح الدكتور “علاء عيد” الرئيس العام لقطاع الطب الوقائي بالتزامن مع اقتراب أعياد الربيع وشم النسيم بضرورة ابتعاد المواطنين عن تناول أجزاء معينة في الفسيخ من أجل تجنب التسمم، والتي تتمثل في الرأس والعظام وأحشاء الأسماك المالحة مثل الرنجة والملوحة، وذلك نظرًا لأن السموم مرتكزة في تلك الأجزاء وذلك خلال احتفالات شم النسيم.

واستكمل سيادته الحديث قائلا بأنه يجب عدم الإسراف في تناول تلك الأسمال لأنها تستحوذ علي كميه كبيرة من الأملاح الضارة التي تضر الجسم، والتي قد تصل نسبة الأملاح بها نحو 17% من إجمالي وزن السمك، ونجد أنها قد تلحق بجسم الإنسان أضرار كبيرة وخصوصًا مرضي الضغط والكلي والقلب، وكذلك الأطفال والحوامل.

وصرح بأنه في حالة التعرض إلي الأعراض التالي (صعوبة البلع، صعوبة الرؤية وأيضًا جفاف الحلق، وضيق التنفس) يجب التوجه إلي أقرب مركز سموم أو مستشفي.