التخطي إلى المحتوى

من أصعب الأمور التي يمر بها الإنسان في حياته هو التعرض لآلام نفسية ومعنوية شديدة من فقدان بعض الأشخاص القريبة إليه، فقد يعاني البعض لفترة طويلة جدا من تلك الآلام إذا لم يتعامل معها بشكل صحيح.

فمن الهام جدا على المحيطين بالشخص المتضرر أن يتعرفوا على الطرق السليمة للتعامل معه وكيفية إخراجه من ذلك الحزن والإكتئاب الناتج عن الشعور بألم الفقد.

علينا أن نحتضن مشاعر الحزن الموجودة بداخل من يعاني من آلام الفقد، وأن نخبره بوجودنا بجانبه وأن نساعده على التحرر من تلك المشاعر والأحاسيس حتى لا يكبتها ويصبح الوضع أسوأ.

وتتواجد آلام الفقد على خمس مراحل وهي الإنكار والغضب والمساومة والإكتئاب وتقبل الأمر الواقع، فتتوالى تلك المراحل حتى نصل في النهاية إلى بر الأمان، لذا يجب معرفة تلك المراحل ومعرفة الطرق السليمة في التعامل مع كل مرحلة منهم حتى نتمكن من مساعدة أحبائنا في تلك الأزمات الكبيرة