التخطي إلى المحتوى

دعى مفتى السعودية، عبد العزيز آل الشيخ، رئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلميه والإفتاء، إلى التجنيد الإجبارى للشباب السعودى، حيث ذكر موقع “روسيا اليوم ” أن دعوة المفتى للتجنيد الإجباري لافتة ومرحب بها، وأنها ضرورة لانتشال الشباب من حالة الميوعة والضياع.

وفى فتوى الشيخ فى إذاعة “نداء الإسلام” من مكة المكرمة: “أدعو إلى تدريب الشباب وتجنيدهم ليكونوا مستعدين للدفاع عن دينهم ووطنهم”.

وأضاف أن علينا الأخذ بأسباب القوه بتدريب الشباب والتجنيد الإجبارى لهم ليكونوا قادرين إذا واجههم أى عدو من الأعداء، فعندهم من التسلح الذاتى والفكر الإسلامى الصحيح ما يحملهم على الثبات والقوه ومقاومة الشر وتحدى الباطل، ورده على عقبه بإذن الله تعالى.

وتطرَق في حديثه إلى التدريب الأمنى المشترك “أمن الخليج 1” الذى أٌختتم مساء الأربعاء فى البحرين، مشيدًا به ومؤكدًا على “أهمية مثل هذه التمارين  باعتبارها من الأخذ بالأسباب لصيانة أمن الخليج والمحسود على إتحاده وخيراته”.

وقد أثارت الفتوى أراء النشطاء بالترحيب بضرورتها الشديده لمواجهة تحديات المنطقة، فيما علق آخرون بأنها شرف وفخر إلا أنها يجب أن تطبق على جميع فئات المجتمع.

التعليقات