التخطي إلى المحتوى

قامت إحدى المحاكم الكبرى ببلجيكا الأمس الجمعة، بتهديد شركة التواصل الإجتماعي الكبيرة “فيسبوك” وفرضت عليها غرامة كبيرة بمبلغ 100 مليون يورو وهو ما يعادل 125 مليون دولار أمريكي، وذلك في حالة إستمرار شركة “فيسبوك” في إنتهاك خصوصية المواطنين عن طريق تتبعهم على مواقع طرف ثالث.

وقامت المحكمة بمطالبة “فيسبوك” بحذف جميع البيانات التي كانت قد جمعتها في الفترة السابقة بشكل غير قانوني عن المواطنين البلجيكيين بصورة عامة، ومن بينهم هؤلاء الذين لا يقوموا بإستخدام “فيسبوك”.

وأوضحت “فيسبوك” بإنها سوف تقوم بعمل إستئناف لحكم المحكمة كما قالت إنها تستخدم تكنولوجيا تتماشى مع معايير الصناعة والخصوصية لجميع مستخدميها، ومن المقرر إنه سيتم تغريمها مبلغ لا يقل عن 250 ألف يورو يوميا إذا لم تمتثل إلى حكم المحكمة.