التخطي إلى المحتوى

قام مؤسس موقع الفيس بوك، مارك، بنفي ما تردد حول إمداد الشركة الحكومية الروسية بيانات المستخدمين الشخصية، كما أوضح بأنه لا يحتفظ  ببيانات لمستخدمين المواقع الالكترونية للفيس بوك، كما صرح بأن موقع التواصل ليس لدية الرقابة التامة على محتويات الإرهاب والكراهية.

كما قد قلل مؤسس موقع الفيس بوك من دور الشركة في تسريب بيانات المستخدمين، كما رفض الادعاءات التي تصرح بأن الشركة تراقب مستخدميها عبر كاميرات الهواتف والميكروفونات، وأشار بان موقع الفيس بوك لا يقوم ببيع بيانات المستخدمين، وأعلن تحمله المسئولية الكاملة في استغلال شركة كامبريدج أناليتيكا، لبيانات الكثير من مستخدمي شبكة التواصل الاجتماعي فيس بوك في حملة ترامب.