التخطي إلى المحتوى

قامت شركة فيس بوك، بأن تقوم بتطوير تطبيقاتها المختلفة بالعديد من المزايا المبهرة لكي تصرف النظر عن فضيحة كامبريدج اناليتيكا، حيث قد نشر موقع إلكتروني، بان الشركة تعمل على إنشاء ميزة جديدة تعمل على حذف الرسائل بشكل أكبر خلال بعض الوقت من إرسالها، كما صرح بعض مستخدمي الفيس بوك بأنه يجب وجود القدرة على إلغاء الرسائل، وتكون متاحة للجميع حيث أن شركة فيس بوك قد فعلت تلك الخاصية لمؤسس الموقع مارك وبعض من مديرين الشركة.

ويرجع السبب في أن الشركة منحت مارك وبعض مديرين الشركة خاصية جديدة في مسح الرسائل هو حماية اتصالاتهم من ان تخترق، بعد حدوث اختراق في رسائل البريد الإلكتروني منذ أربع سنوات، حيث قد تضمنت التغيرات في الفيس بوك تحديد فترة الاحتفاظ برسائل مارك داخل ماسنجر ثم يتم حذفها بعد فترة زمنية محددة.