التخطي إلى المحتوى

 قامت الكاتبة البريطانية “إيريكا تيمبيستا” بعمل تجربة علي نفسها وذلك من خلال عدم غسل وجها بأي من مطهرات الوجه والغسول المخصص لتنظيف البشرة ومرطبات البشرة، ولم تغسل وجهها لمدة 31 يوما الا بالماء فقط، وذلك لأنها لاحظت أنها بشرتها أصبحت مجهدة من استخدام المساحيق وأدوات المكياج وأنها كانت تنام بهما وذلك اثر على بشرتها بشكل سلبي، وبعد تجربتها بعدم غسل وجهها ألا بالماء كانت النتيجة كانت مذهله.

974

حيث أن عدم استخدام أي من غسول الوجه وأدوات الجميل أدي إلى صفاء بشرتها و إزالة الاسمرار تحت العين، وجدير بالذكر أن جميع منتجات غسول الوجه تحتوى على مواد كيماوية وتعمل على ظهور التجاعيد المبكرة للوجه، ولكل امرأة الإكثار من شرب الماء يعمل على تصفية البشرة وتنقيتها.