التخطي إلى المحتوى

لم تتوقع “سلمى” أن تصبح مطلقه بعد 10 أيام زواج والسبب “حماتها”،حيث بعد ثلاث أيام من زواجهم قررت والدته أن تحول أيامها إلى جحيم، وبدأت “تطفيشها” بتحويلها إلى خادمه في المنزل .

بدأت أم الزوج بأمرها بعد ثلاث أيام فقط بالقيام بأعمال المنزل، على الرغم من وجود ثلاث شقيقات لزوجها، بدأ الزوج بتهدئتها في بداية الأمر وينصحها أن تعاملها مثل أمها .

لم  يتوقف الأمر عند ذلك فقط، بل طلبت منها “أم زوجها”  تنظيف غرفتها وعمل الغداء لهم، وعندما اعترضت قامت بسبها ، والقيام بضربها هي وشقيقات زوجها الثلاثة، حيث إنها خرجت من المنزل بعبائه  المنزل، بعدما استخدموا ملابسها وكل أدواتها الخاصة .

وطلب الوالد من الزوج الخلع بهدوء ولكن والدته رفضت، والقضية الان في محكمة الأسرة وتطلب سلمي من العدالة أن تأخذ بحقها .