التخطي إلى المحتوى

الكثير من الاطفال الان يقضون اوقاتهم فى البيت ولا يخرجون للهواء الطلق حيث ان الاطفال يشغلهم فى البيت مشاهده التلفاز و اللعب على جهاز الكمبيوتر او اللاب توب . والبعض يقضي وقته على الانترنت ومواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك وتويتر وانستغرام وغيرها ..

الى ان قد تم عمل دراسه حول الاطفال ونزلاء السجون ، واوضحت الى انه النزلاء فى السجون يقضون كل يوم ساعه فى الخارج فى الهواء الطلق والشمس الرائعه ويستنشقون هواءا نقيا . لكن الاطفال من خلال هذا التقرير ان الاطفال يقضون نصف وقت النزلاء فالنزلاء فى السجون يقضون ساعه خارج البيت والاطفال يقضون نصف ساعه خارج البيت .

واوضح التقرير ان 18% من الاطفال لا يمارسون اللعب خارج المنزل على الاطلاق ، واستنتج من التقرير الى انه سيفقد 55% من الاشخاص القدره على تعليم الاطفال لعبه جديده لانهم لم يسبق لهم  اللعب .

ولكن يجب على الاسر تحذير اطفالهم للحد من  استعمال التكنولوجيا ومواقع التواصل الاجتماعي حفاظا على صحتهم و لياقتهم لان الوقت والجلوس طويلا يؤدى الى اضرار منها زياده الوزن .

ولكن يجب على الاطفال ان يلجاو الى الخروج والترفيه وبذل مجهود بدنى ، ولكن بعض الاطفال يحب العاب الكمبيوتر والجلوس على الانتر نت لان هذا لا يتطلب منهم مجهود بدنى .