التخطي إلى المحتوى

أوضح تقرير بالصحيفة الأمريكية “وول ستريت جورنال” بأن شركة “جوجل” العالمية تقوم بإختبار بروتوكول جديد من نوعه، حيث إنه يقوم بتحديد موقع المتصلين برقم الطوارئ 911، كما يجب أن تتوافر في تلك الخدمة العديد من المميزات مثل السرعة في تحديد الموقع والمعلومات والدقة اللازمة التي من خلالها يمكن التفوق على شركات الإتصال.

وأوضح التقرير أن السرعة لازمة بشكل كبير لأسباب هامة منها أن تقليل مدة الإستجابة للمتصل بدقيقة واحدة كافية لإنقاذ 10 ألاف حياة سنويا.

وقامت “جوجل” بإختبار ذلك البروتوكول في ديسمبر ويناير الماضيين وأوضحت النتيجة بأن المراكز تمكنت من الحصول على المعلومات من جوجل بدقة أكثر بنسبة 80% عن الإتصالات العادية، كما إنهم ذكروا وجود حالة إنقاذ لسيدة لا تتحدث باللغة الإنجليزية.