التخطي إلى المحتوى

في الآونة الأخيرة توترت العلاقات بين جمهورية مصر العربية والمملكة العربية السعودية، وحاولت دولة الإمارات الشقيقة أكثر من مرة التدخل لحل هذا الخلاف القائم بين مصر والسعودية، وتتداول الأخبار دائمًا عن هذا الخلاف بين مصر والسعودية ومن ضمن تلك الأخبار تداول خبر عن طرد السفير السعودي من مصر.

وجاء هذا الخبر بعد أن نفى السفير السعودي أحمد قطان عدم مجئ الوفد السعودي الذي كان سيبحث العلاقة بين البلدين بعد التوتر الحادث، وانتشر هاشتاج طرد السفير السعودي من مصر على تويتر بشكل شاسع، وأثار هذا الأمر جدلأ ضخمًا، ولم تقم مصر بالتأكيد على الخبر أو نفيه في وقته، ولكن قام السفير السعودي بنفي هذا الخبر تمامًا.

وجاءت اليوم التصريحات من مصادر مصرية ومصادر سعودية بنفي ما تداول حول هذا الخبر، وأكدوا أن هذه الشائعات هدفها إثارة الفتن بيم مصر والسعودية، ومن الجدير بالذكر أنه يجب التأكد من الخبر قبل التداول به وإثارة البلبلة والفوضى والفتن.