التخطي إلى المحتوى

كشفت الصين بشكل رسمي عن خطط لبناء طائرة شديدة السرعة، تمتلك قدرات كبيرة على الطيران من دول متباعدة في وقت قياسي، بسرعة قياسية تصل إلى    6000 كم بالساعة، ومن الممكن أن تنقل الركاب إلى أي مكان بالعالم في 3 ساعات فقط.

وصرحت صحيفة “التليجراف” البريطانية، أن الطائرة الصينية باستطاعتها أن تطير من بكين إلى نيويورك في مدة تقدر ساعتين حيث تصل سرعتها إلى 600 كم  بالساعة.

وأكد الخبراء خلال تقرير للصحيفة، أن الجيش الصيني يمكن أن يستخدم تلك النموذج الذي كشفه مجموعة من الباحثين في السنوات القليلة القادمة، لاسيما وأنه يوفر قدرات كبيرة على مستوى الاستهداف والتصويب والطيران، بجانب إلى شمولها لمبادئ التخفي من الرادارات بشكل أساسي.

وصرح الدكتور كوى كاى رئيس الأكاديمية الصينية للعلوم في بكين، أن تصميم الطائرة الجديدة ستجعل من السفر سهولة كبيرة جداً حيث سوف يستغرق هذا بضع ساعات فقط من بكين إلى نيويورك بسرعة كبيرة للغاية، وهذا من الممكن أن يوفر أساليب أكثر مناسبة وكفاءة من الطائرات دون سرعة الصوت، ومن ثم العمل على إضافة لمسات حديثة ومطورة تكون بداية حقيقة لتطوير عملية السفر بالطائرات.

وتأخذ حالياً الطائرات للسفر بين بكين ونيويورك 14 ساعة تقريبا للوصول، منا أن الرحلات العادية لما لديها نفس القدرات الفنية الخاصة بالطائرة الصينية الجديدة، والتي يمكنها أن تسير بسرعات فائق تعادل الطائرات الأسرع من الصوت.