التخطي إلى المحتوى

صرح الدكتور وحيد دروس رئيس اللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية أن تكلفة علاج فيروس سي في الوقت الحالي تراجعت إلى ألف جنيها، العلاج بالأقراص لمدة 3 أشهر على نفقة الدولة.

وأوضح رئيس اللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية، أن المسح القومي للمصريين ضد فيروسي سي سيشهدف 45 مليون مواطن مصري، ويتم عمل حصر لكافة المصريين.

وأشار إلى أن كل القرى التي يتم عمل المسح الطبي بها ستحصل اللجنة على بياناتها من قاعدة بيانات الناخبين، وإجراء التحاليل اللازمة لهم ودعوة الأشخاص الذين لا يعرفون بالمسح الصحي.

وأوضح أن المسح سيتم لكافة العمار بداية من عمر 18 عاماً، لافتاً إلى أن علاج فيروس سي لم يتوقف على فئات عمرية معينة، حيث كان لمن هم بالمرحلة العمرية من 18 إلى 58 عاماً، وفي الوقت الحالي إلى كل من تجاوزوا 18 عاماً فقط دون حدود.

 

التعليقات