التخطي إلى المحتوى

تواصل المركز الإعلامي لمجلس الوزراء مع وزارة التربية والتعليم للتأكد من صحة ما يتم تداوله من أنباء تفيد بصرف مكافأة مالية قدرها 50 جنيه للطالب الذي يبلغ عن مدرسي الدروس الخصوصية.

وقد أكدت وزارة التربية والتعليم أنه لا صحة مطلقًا لما يتردد من تلك الأنباء، وأنها لم تقم بتخصيص أي مبلغ مالي للإدلاء بمعلومات عن مدرسي الدروس الخصوصية، لافتة أنها لم تقم باتخاذ أي إجراءات من هذا القبيل.

وأضافت وزارة التربية والتعليم، أنها تسعى لمحاربة الدروس الخصوصية، وأن هذا هو دورها الذي تقوم به، وليس دور الطلاب، لافتة أنه بالوقت الحالي تشن الوزارة حملة لغلق كافة مراكز الدروس الخصوصية بمحافظات الجمهورية، وذلك في موعد أقصاه شهرين.

جديرًا بالذكر، أن وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، الدكتور طارق شوقي، أكد أن الوزارة تتعامل مع مشكلة الدروس الخصوصية، لحل المشكلة من جذورها بما يتوافق مع مصلحة المعلمين والطلاب، وكان ذلك ردًا على تأكيد أولياء الأمور بأن أبنائهم تعودوا على هذه الدروس الخصوصية.

التعليقات