التخطي إلى المحتوى

تلاث أعاصير متتالية تتعرض لها السواحل الأمريكية، وهذه الأعاصير تتخذ نفس المسار مما يزيد من حجم الكارثة التي ستنتج عن هذه الأعاصير المتتالية، فقد توقع مركز الأعاصير الأمريكي أن يصل إعصار إرما العنيف سواحل ولاية فلوريدا يوم السبت القادم،وذلك بعد أن تتعاظم شدته وضرباته العنيفة، وسيتبع إعصار إرما إعصار كاتيا، وحذر مركز الأعاصير الأمريكي من ارتفاع شدة أعصار كاتيا الذي يتبع مسار إرما، وسيضرب نفس المنطقة التى سيضربها إعصار إرما، أما الكارثة الأخر فتسمى الإعصار خوسية وسيضرب أيضا في نفس المكان، وفيما يزداد إعصار خوسيه قوة أيضا في اتجاهه صوب الساحل الأمريكي حيث يتخذ نفس مسار الإعصار إرما والإعصار كاتيا.

وبذلك، تشهد منطقة المحيط الأطلسي القريبة من السواحل الأمريكية حاليا تشكل ثلاثة أعاصير متتالية تتخذ نفس المسار في آن واحد وذلك لأول مرة منذ العام أكثر من قرن من الزمن، فلنا أن نتخيل ثلاث ضربات عنيفة متزامنة ومتلاحقة من موجة أعاصير غير مسبوقة تضرب وتحطم وتمحو من الوجود الممتلكات والأرواح، ونلاحظ من الخريطة بالأسفل راكز الأعاصير الثلاثة ومساراتها صوب الساحل الشرقي الأمريكي.

مراكز الأعاصير الثلاثة المتتالية التي سترب الساحل الشرقي الأمريكي
مراكز الأعاصير الثلاثة المتتالية التي سترب الساحل الشرقي الأمريكي

 

والسواحل الأمريكية تتعرض الآن لمقدمات إعصار إرما، وهذه السواحل الآن بانتظار اقتراب عين عاصفة إرما الذي اشتد يوم الثلاثاء الماضي ليصل إلى المستوى الخامس والأقصى للأعاصير، وذلك وفق مقياس سافير سيمسون، فقد أعلنت سلطات ولاية فلوريدا حالة الطوارئ القصوى وبدأت بإجلاء السكان من جزر ولاية فلوريدا  وكذلك فعلت ولاية ميامي.

وتبلغ سرعة رياح إعصار  إرما حاليا 300 كيلومتر في الساعة، ومتوقع أن يصل سرعته 360 كيلومتر في الساعة لحظة ضربه للساحل الشرقى الأمريكي، هذا وقد حذر بشدة خبراء الأرصاد الجوية الأمريكية من أن قوة إرما تفوق كثيراً إعصار هارفي المدمر الذي ضرب ولاية تكساس في أواخر أغسطس الماضي، وأسفر عن مقتل ما يزيد عن 70 شخصا.

مراكز الأعاصير الثلاثة المتتالية التي سترب الساحل الشرقي الأمريكي
مراكز الأعاصير الثلاثة المتتالية التي سترب الساحل الشرقي الأمريكي

 

وسبق أن تسبب إعصار  إرما بتدمير نحو 95% من الجزء الفرنسي لجزر سان مارتان، إضافة إلى التدمير الكامل للبنية التحتية في الجزر التي ضربها في البحر الكاريبي وهو في طريقه للساحل الشرقي الأمريكي يوم أمس الأربعاء.

بالتزامن مع إعصار إرما، يتجه الآن إعصار كاتيا، الذي يتشكل وتزداد قوته  في خليج المكسيك، ويتجه صوب سواحل فلوريدا أيضا،بينما يتوقع مركز الأعاصير الوطني الأمريكي ارتفاع سرعة الرياح المصاحبة لإعصار كاتيا لاحقا مع اقترابه من سواحل الولايات المتحدة، ويتبع كاتيا مباشرة إعصار ثالث وهو الإعصار خوسية، والذي ما زال يتشكل في بدايته، وهو مصنف حاليا عند المستوى الأول، وسيزداد تصيفه وقوته وسرعته مع اقترابه من السواحل الأمريكي.

نشرت وكالة ناسا للفضاء صورا لإعصار أيزما. وتظهر اللقطات التي صورها قمر اصطناعي متطور تابع لناسا الإعصار وهو يعبر فوق هايتي وجمهورية الدومينيكان،وبلغت سرعة الإعصار نحو 290 كيلومترا في الساعة، وأدى الإعصار إيرما إلى دمار واسع النطاق في أرجاء منطقة الكاريبي، محولا المباني إلى حطام، وتواصل فرق الإنقاذ أعمالها بغية مساعدة المتضررين من الإعصار، في الوقت الذي أرسلت فيه دول مثل فرنسا وهولندا وبريطانيا مساعدات، ودمر الإعصار، وهو من الفئة الخامسة من الأعاصير وأعلى مستوى محتمل، جزيرتا باربودا وأنغيلا، ويمر حاليا شمال جمهورية الدمينيكان ويهدد جزر توركس وكايكوس (وهي جزر بريطانية)، ويتجة الإعصار للساحل الشرقي الأمريكي ومتوقع أن يضرب غدا السبت بعنف ولاية فلوريدا

ومتوقع أن تتوالى الأعاصير خاصة بعد أن تحول الإعصار خوسية من الفئة الأولى إلى الفئة الثالثة ويتوقع أن يتحول إلى الفئة الخامسة مع اقترابة من السواحل الأمريكية،

التعليقات