التخطي إلى المحتوى

أوضح طارق صفي الدين، مدير مشروع مبنى البرلمان بالعاصمة الإدارية، أن  مبنى البرلمان بالعاصمة الجديدة به ما يكفي 1000 نائب على عكس المبنى الموجود حالياً، الذي لا يسع إلا 500 نائب، وأشار إلى أن المبنى مزود بمستشفى خاص، ومبنى خدمي وعقاري.

وأشار “صفي الدين” خلال اتصال هاتفي ببرنامج “صباح البلد” والذي يبث على قناة “صدى البلد”، اليوم السبت 23 يونيو الجاري، أنه كان هناك مراعاة لزيادة المساحات في التصميم الجديد، ووجود متحف للمجلس ومطبعة خاصة، لافتًا أن القبة الخاصة بالبرلمان قطرها 57متراً، وارتفاعها 64متراً، ولذا فهو يعتبر من أعلى القبب في مصر.

وأضاف مدير مشروع مبنى البرلمان بالعاصمة الإدارية الجديدة، أن أقوى مشروع في الحي الحكومي هو مبنى البرلمان، حيث أنه صمم ببصمة معمارية ولأول مرة في مصر.

التعليقات