التخطي إلى المحتوى

أوضح عبدالعزيز الحصيني، باحث الطقس والمناخ، بأنه لا يوجد هناك أي مبرر لتعليق الدراسة في أي منطقة من مناطق المملكة العربية السعودية بسبب تقلبات المناخ.

وتابع الحصيني عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” بأنه “يبدو أن المعلومات التي على أساسها تم تعليق الدراسة أمس واليوم في بعض المناطق مبالغ فيها للغاية”.

وأشار بأنه يوجد هناك نشاط للرياح السطحية المثيرة للأتربة والغبار ولكن من المتوقع أن تكون من خفيفة إلى متوسطة، متوقعاً بوجود حالتين جويتين ممطرة بمشيئة الله وتقلبات جوية وسريعة وارتفاع في درجات الحرارة وانخفاض لها ورياح مثيرة للأتربة، بحيث تقدم الحالة الأولى ثم انكسارها لتمهد بحالة أخرى بإذن الله.

التعليقات